جراحة رفع المؤخرة البرازيلية

هذه الصفحة متاحة أيضًا باللغات التالية: English (الإنجليزية)

جراحة رفع المؤخرة البرازيلية

جراحة شد المؤخرة البرازيلية هي إجراء تجميلي يتضمن نقل الدهون لخلق مؤخرة أكثر امتلاء. تشتمل العملية على حقن دهون ملحوظة للحصول على نتائج تعطي مظهرًا طبيعيًا.

من يحتاج لعملية شد المؤخرة البرازيلية؟

من الأفضل دائمًا مناقشة الأمر مع جراحك قبل التفكير في الإجراء كخيار مرغوب فيه بالنسبة لك. قد تخضع لعملية شد المؤخرة البرازيلية إذا كنت:

  • غير مرتاحين في ملابسك
  • يتمتعون بصحة جيدة ولديهم وزن غير متقلب
  • فقد الشكل الطبيعي بسبب الشيخوخة
  • غير مدخن
  • لم يعاني من أي التهابات أو مضاعفات بسبب أي عملية جراحية
  • لديك ما يكفي من الدهون في منطقة الورك ومناطق التطعيم
  • اتباع نمط حياة صحي يتضمن ممارسة الرياضة بانتظام

فوائد جراحة شد المؤخرة البرازيلية

يخضع الأشخاص لعملية شد المؤخرة البرازيلية للحصول على نتائج تجعل المؤخرة تبدو طبيعية وتزيد من امتلاء مؤخرتك. قد تساعد الجراحة أيضًا في معالجة مشاكل مثل الترهل وانعدام الشكل الذي قد يحدث بسبب العمر. قد تفكر في الإجراء إذا كان عدم توازن الشكل يزعجك ويجعل الأمر معقدًا بالنسبة لك لارتداء ملابسك بشكل مريح. ينطوي الإجراء على مخاطر أقل للإصابة بالعدوى مقارنة بزراعة الأرداف السيليكونية. الإجراء أكثر أمانًا من حقن مواد أخرى مثل السيليكون والتي قد يتم حقنها في الأرداف أحيانًا بواسطة أشخاص غير مؤهلين لإجراء العملية.

ماذا تتوقع؟

 

سيقوم الجراح بإجراء العملية تحت تأثير التخدير. ومع ذلك ، قد يقوم بإجراء ذلك تحت تأثير التخدير الموضعي فقط عندما تكون هناك حاجة لنقل كمية دهون أصغر. تأكد من أن تسأل الأدوية المضادة للغثيان على أساس مسبق إذا كان التخدير يجعلك تشعر بالمرض.

سيستخدم الجراح شفط الدهون لإزالة الدهون من مناطق أخرى من الجسم مثل المعدة والوركين والفخذين. يتطلب هذا عمل شقوق أو جروح في الجلد واستخدام أنبوب لإزالة الدهون من الجسم. سيقوم جراحك بتنقية مخزون الدهون المزال وتجهيزها للحقن في الأرداف.

سيقوم الجراح بحقن الدهون المعالجة في مناطق معينة من الأرداف للحصول على مظهر كامل ومستدير. سيقوم هو أو هي بعمل ما يقرب من خمسة شقوق حول الأرداف لنقل الدهون. بعد ذلك ، سيغلق الجراح شقوق نقل الدهون وشفطها بمساعدة الغرز. سيقوم بعد ذلك بتطبيق رباط ضاغط على المناطق المصابة من جلدك لتقليل خطر حدوث نزيف في جسمك.

النتائج

تحتاج إلى الاهتمام والعناية بعد العملية ، مثل أي جراحة تجميلية. لن يُسمح لك بالجلوس على مؤخرتك لمدة 15 يومًا بعد العملية. كما يمكنك النوم فقط على بطنك أو على جانبيك حتى يتم شفاء المنطقة. عندما تتعافى ، قد تتورم أردافك لبضعة أسابيع بعد الجراحة. قد تستمر الآثار العامة للجراحة من شهور إلى سنوات قد تحتاج إلى الذهاب للإجراء عدة مرات لتحقيق النتائج المرجوة. قد تحتاج إلى ستة أشهر من الجلوس الأول حتى النتائج النهائية. تزداد فرص الحصول على نتيجة إيجابية إذا لم يتقلب وزنك خلال تلك الفترة.

المخاطر المرتبطة بهذا الإجراء

على عكس العمليات الجراحية الأخرى مثل زراعة الأرداف بالسيليكون ، فإن هذا الإجراء يحمل مخاطر أقل. المخاطر المرتبطة بهذه الجراحة هي:

  • ألم
  • عدوى
  • الانسداد الدهني (في الرئتين أو القلب) الذي قد يكون قاتلاً
  • تندب
  • فقدان الجلد في مناطق العلاج بسبب الإصابة
  • كتل تحت الجلد في المناطق التي تم حقنها أو شفطها.

شارك هذا حتى يستفيد الآخرون!

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on telegram
Telegram
Share on reddit
Reddit
Share on vk
VK
Share on whatsapp
WhatsApp

اتصل بنا

الشهادات - التوصيات

Blog Posts...